المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا (HCST)
الأمين العام للمجلس الأعلى يلتقي ممثل غرفة تجارة ميلانو/ بروموس

 

بحث الأمين العام للمجلس الاعلى للعلوم والتكنولوجيا الدكتور خالد الشريدة خلال لقائه ممثل غرفة تجارة ميلانو/ الايطالية الدكتور توماس جيوردانو الترويج لمبادرة دولية لانشاء شبكة مراكز الخدمات الفنية لتطوير المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم التي تقع في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط بهدف توسعة النشاط الإقتصادي والتعاون المالي

واستعرض الدكتور الشريدة الدور المميز والبناء لكل من صندوق دعم البحث العلمي والتطوير في الصناعة والصندوق الوطني لدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة (نافس) التابعين للمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، في دعمهم لمؤسسات القطاع الخاص بهدف تحقيق التطوير المنشود ورفع الكفاءة من اجل زيادة القدرة التنافسية محلياً وعالمياً. مؤكداً على دور المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا وايمانه بأهمية القطاع الصناعي بشكل عام والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة بشكل خاص في رفد الاقتصاد الوطني والهدف من انشاء المجلس المتمثل في بناء القاعدة العلمية والتكنولوجية الوطنية ورعايتها وتطويرها لغايات تحقيق اهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في المملكة

وأشار الشريدة خلال اللقاء إلى الدور الذي تلعبه دائرة حاضنات الأعمال والإبداع العلمي كأول حاضنة متخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الاردن   بأحتضان الرياديين ومساعدتهم في تأسيس شركات قادرة على المنافسة والنمو ليس فقط في الاسواق المحلية بل في الاسواق العالمية ايضاً في مجال تكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا النظيفة

وبدوره قدم الدكتور جيوردانو  شرحا موجزاً عن هذه المبادرة وأهدافها وسبل التعاون في مجال تبادل المعرفة والخبرات ولدعم قطاع الأعمال حيث رحب الدكتور الشريدة بفكرة التعاون والمشاركة بهذه المبادرة من خلال الصندوقين مبدياًُ اهتمامه بفكرة إنشاء هذه الشبكة واستعداد المجلس للتعاون من أجل تبادل الخبرات الدولية والتي تساعد في تسريع عملية النمو الاقتصادي والاجتماعي من خلال دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة

28 / 09 / 2011
© 2018 تصميم وتطوير شركة الشعاع الأزرق لحلول البرمجيات جميع الحقوق محفوظة