المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا (HCST)
الأميرة سميه ترعى فعالية الاحتفاء بإنجازات صندوق نيوتن الخالدي

رعت سمو الأميرة سمية بنت الحسن، رئيس الجمعية العلمية الملكية، اليوم الأربعاء، الفعالية الخاصة التي عقدتها السفارة البريطانية في عمّان للاحتفاء بإنجازات صندوق نيوتن - الخالدي، بعنوان "تعظيم أثر برامج صندوق نيوتن – الخالدي".

وتم خلال الاحتفالية التي استضافتها الجمعية العلمية الملكية، الاعلان عن بدء استقبال طلبات التقدم لجائزة نيوتن 2020، الشهر الحالي في الأردن ومصر وتركيا وكينيا وجنوب إفريقيا. وحضر الاحتفال وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدكتور توق، ووزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور وسام الربضي، وعدد من شركاء صندوق نيوتن - الخالدي والمستفيدين من برامجه، من بينهم المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، الجهة الحكومية المسؤولة عن التنفيذ، والجمعية العلمية الملكية بصفتها الذراع الفني للمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، إضافة إلى عمداء البحث العلمي في الجامعات الأردنية. وبدأت الفعالية بكلمتين افتتاحيتين لكل من السفير البريطاني لدى المملكة ادوارد اوكدن، والأمين العام للمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا الدكتور ضياء الدين عرفة، بصفتهما يتشاركان في رئاسة اللجنة التوجيهية لصندوق نيوتن - الخالدي.

وركزت سمو الأميرة سمية بنت الحسن في كلمتها الرئيسة على دور صندوق نيوتن - الخالدي، كممكّن للعلوم عبر القارات وكأداة رائدة لتعزيز الدبلوماسية العلمية ذات الأثر الملموس على المجتمعات. وقالت سموها "إن البرامج المبتكرة المنبثقة عن هذه الشراكة المميزة تسهم في إطلاق المواهب والابداعات من خلال تعزيز التواصل والتعاون والتوجيه العلمي". وأضافت سموها "إن هذه الشراكة هي أنموذج يوحد المجتمعات والثقافات المتنوعة من خلال لغة العلوم المشتركة".

وأعلنت مديرة صندوق نيوتن الخالدي بالسفارة البريطانية - عمان الدكتورة غياثري وارناسوريا، أن جائزة نيوتن 2020، ستبدأ باستقبال طلبات التقدم للجائزة الشهر الحالي في الأردن ومصر وتركيا وكينيا وجنوب إفريقيا. وقالت انه تم استحداث جائزة نيوتن السنوية البالغة مليون جنيه إسترليني، للاحتفال بالشراكات التي عقدها باحثون بريطانيون مع نظرائهم في البلدان الشريكة لصندوق نيوتن وتشجيع المزيد منها.

وكرمت سموها خلال الفعالية كلاً من الأمين العام الأسبق للمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا الدكتور خالد الشريدة، والسفير البريطاني في الأردن ادوارد اوكدن على جهودهما المميزة خلال العامين المنصرمين من عمر الصندوق أثناء رئاستهما المشتركة للجنة التوجيهية.

04 / 03 / 2020
© 2020 تصميم وتطوير شركة الشعاع الأزرق لحلول البرمجيات جميع الحقوق محفوظة